الرئيسية ملفات الدول بــورما - أراكان ميانمار: انتهاكات لحقوق الإنسان في كارين
 
القائمة البريدية
الاســم
البريد الإلكتروني


الأحد, 02 أيلول/سبتمبر 2012

ميانمار: انتهاكات لحقوق الإنسان في كارين



الصورة: ديفيد لونغستريث / إيرين
ثمة ما يزيد عن 300,000 نازح داخلياً في ولاية كارين

يستمر الجيش البورمي بممارسة انتهاكات حقوق الإنسان في ولاية كارين في شرق ميانمار، وفقاً لتقرير جديد صادر عن منظمة أطباء من أجل حقوق الإنسان (PHR).

وخلال إصدار التقرير في 28 أغسطس، أفاد بيل ديفيس، مدير مشروع بورما في منظمة أطباء من أجل حقوق الإنسان أن "هذه الدراسة تظهر أنه حتى مع الإصلاحات السياسية والمناقشات حول وقف إطلاق النار، تستمر انتهاكات حقوق الإنسان من قبل الجيش البورمي بتهديد العديد من الأسر من ولاية كارين." وقال خو خو جو من فريق كارين لحقوق الإنسان: "يجب أن يكون المجتمع الدولي على علم بذلك".

ووفقاً للتقرير، قال 30٪ من 665 عائلة عرقية شملتهم الدراسة أنهم يتعرّضون لانتهاكات حقوق الإنسان، بما في ذلك طردهم بالقوة من منازلهم وإجبارهم على العمل لصالح الجيش، والاعتداء عليهم جسدياً- فيتم حتى تعذيبهم أو اغتصابهم في بعض الأحيان. وتقول جماعات الإغاثة أن ولاية كارين، التي تعرف أيضاً باسم ولاية كايين، شهدت تمرداً عرقياً استمر منذ عقود وخلّف أكثر من 300,000 نازح داخلياً.

المصدر:

شبكة الأنباء الإنسانية (إيرين)

02-9-2012



 
جميع الحقوق محفوظة لـ بادر 2011